فيروس كورونا

ولايات أمريكية تعلن أولى خطوات تخفيف الإغلاق التام جراء كورونا

د ب أ: أعلن حاكم ولاية تكساس الأمريكية جريج أبوت، الجمعة أن ولايته، ستبدأ تخفيف أوامر الإغلاق التام الأسبوع المقبل، كما قال حكام ولايات أخرى إنه سيجري تخفيف بعض القيود، بينما تصاعدت الاحتجاجات ضد الإجراءات التي ألحقت الضرر بالاقتصاد .

وقال “أبوت”، إن شركات البيع بالتجزئة غير الضرورية ستبدأ عملها بجمع الطلبات وتوصيلها بدءا من يوم الجمعة المقبل، بينما سيعاد بدءا من الاثنين المقبل فتح حدائق بالولاية مع تطبيق تدابير التباعد الاجتماعي.

وذكر أبوت في كلمة متلفزة إننا “نبدأ الآن في رؤية بصيص أمل أن أسوأ ما في كوفيد-19 قد نتجاوزه قريبا”. وقال إننا “أظهرنا أننا نستطيع السيطرة على فيروس كورونا“.

وفي ولاية مينيسوتا، أعلن حاكمها أن ملاعب الجولف والأنشطة الأخرى التي تمارس في الأماكن المفتوحة سيتم السماح بها بدءا من صباح السبت، بينما أعلنت فيرمونت تخفيف القيود على الإنشاءات والأعمال الخارجية.

وبدا أن الرئيس دونالد ترامب يلقي بثقله خلف محتجين رافضين لإجراءات الإغلاق في ثلاث ولايات يرأسها حكام ديمقراطيون.

وقال الرئيس الجمهوري على تويتر “حرروا مينيسوتا” بعد دعوات بـ “تحرير” فيرجينيا وميتشجان.

واستهان المتظاهرون بإرشادات التباعد الاجتماعي عبر الاحتشاد خارج مقر حاكم مينيسوتا يوم الجمعة، بينما احتشد العشرات من المحتجين في عاصمة فيرجينيا في اليوم السابق.

وشهدت ميتشجان واحدة من أكبر الاحتجاجات بالبلاد يوم الأربعاء عندما شهدت شوارع عاصمتها إغلاقا من قبل آلاف السائقين المحتجين ضد واحدة من أشد القيود في البلاد على السفر والعمل.

وعبرت حاكمة الولاية جريتشين ويتمر يوم الجمعة عن أملها في تخفيف بعض هذه القيود في الأول من أيار/مايو، بينما شددت على أن البيانات والارقام هي التي ستحدد القرار، إذ أن ميتشجان تعد صاحبة ثالث أعلى معدل وفيات بالفيروس بين الولايات الأمريكية.

وشهدت ولايات أوهايو وكنتاكي ونورث كارولينا ويوتاه وهي ولايات حكامها من الديمقراطيين والجمهوريين، تجمعات احتجاجية في الأيام القليلة الماضية.

وقال ترامب عن المحتجين خلال إيجازه الصحفي اليومي: “إنهم أشخاص يعبرون عن وجهة نظرهم.. يبدو أنهم أشخاص مسؤولون للغاية بالنسبة لي.”

وقال حاكم واشنطن جاي إنسلي في بيان إن كلمات ترامب “تشجع الأعمال غير القانونية والخطيرة”.

وتابع “إنه يعرض الملايين من الأشخاص لخطر الإصابة بكوفيد-19 يمكن أن يؤدي صخبه المختل ودعواته للناس إلى /تحرير/ ولايات إلى أعمال العنف. وقد رأينا ذلك من قبل”.

لكن ولايات أخرى، بما في ذلك نيويورك وكاليفورنيا، لا تبدو راغبة في تخفيف القيود في الأسابيع المقبلة.

وكرر حاكم نيويورك أندرو كومو في مؤتمره الصحفي اليومي أن الولاية لا يمكنها إعادة فتح اقتصادها دون إجراء المزيد من اختبارات الفيروس.

وقال: “لا يمكننا القيام بذلك بدون مساعدة اتحادية”، متهما ترامب “بتمرير المسؤولية” للولايات دون توفير التمويل.

ورد ترامب على تويتر قائلا إن كومو “يجب أن يقضي المزيد من الوقت في” العمل “ووقت أقل” في الشكوى.. اخرج وانجز المهمة. توقف عن الكلام! “

وقال الحاكم إن عدد الوفيات بسبب الفيروس “لا ينخفض بشكل كبير”، حيث تم تسجيل 630 وفاة جديدة في يوم، مما يرفع الحصيلة إلى 12800 في نيويورك، بؤرة تفشي الفيروس في أمريكا.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: